العراق: ادانة نقابة المعلمين العراقيين للتفجير

أدانت نقابة المعلمين العراقيين بشدة الهجوم الإرهابي الأخير الذي ارتكبه داعش في العاصمة العراقية، بغداد، وخلّف، وفقا لآخر التقارير الرسمية، 200 قتيلا و 225 آخرين مصابين بجروح خطيرة

في 3 يوليو، فجّر انتحاري (من داعش) نفسه أمام المساكن في منطقة تسوق مزدحمة في بغداد

وقد افادت نقابة المعلمين العراقيين أن “عدد كبير من القتلى هم طلاب مدارس من المرحلتين الابتدائية والثانوية وطلاب جامعات وكليات مع عائلاتهم للتسوق للعطلات في شهر رمضان المبارك ومع بدء العطلة الصيفية المدرسية

وأضافت النقابة ان العديد من الأسر لقوا حتفهم في الحادث ، مع الاشارة إلى أن “هذا التفجير هو الأكبر من حيث الحجم” حتى الآن، و”ان العراق تقاتل الارهاب نيابة عن العالم وتحتاج إلى دعم

ان نقابة المعلمين العراقيين تدين بشدة وحشية الإرهاب وتدعو الدولة لدعم قوات الأمن لتقوية جهودها لحماية المدنيين. كما تطلب من المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية الدعم والمساعدة في التعبير عن وضع العراق

2016_Iraq_bombing_146772318414677231842954

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *